يمن موبايل تنظم حفل استقبال وتوديع مجلس إدارتها    شركة يمن موبايل توزع عائدات حملة دوائي السادسة للأطفال المرضى بسرطان الدم    برعاية السلطة المحلية البورد العربي يدشن برنامج اعداد المدرب المعتمد في دمت   يمن موبايل تختتم فعاليات اسبوع اليتيم العربي بيوم ترفيهي لطلاب دار الايتام    وزارة الاتصالات تعمم بتطبيق قانون صندوق مكافحة السرطان   بطولة النصر الشتوية بدمت تواصل نألقها والريادة يحصد نتيجة اليوم التاسع للبطوله   مقاضاة مسئولة سابقة بتهمة التخابر مع صنعاء    شركة يمن موبايل تدشن الخطة الإستراتيجية 2019-2023م   لاعب منتخب الطاولة جبران يحرز بطولة البحرين الدولية للناشئين والأشبال    تعيين الاستاذة/ أم كلثوم الشامي مديرا تنفيذيا للمدرسة الديمقراطية   
الجمعة, 26-مارس-2010
شبكة أخبار الجنوب - ام وطفل شبكة اخبار الجنوب -
لندن - أظهرت دراسة جديدة أن الصبي الذي يحظى بحب ورعاية والدته خلال الطفولة لا يواجه متاعب كبيرة في مرحلة البلوغ.

وذكرت صحيفة الدايلي تلغراف اليوم الخميس أن الدارسة التي أعدها باحثون في جامعة ردينغ البريطانية توصلت إلى أن الطفل الذي لا يحظى بدعم والديه وبخاصة أمه في الأوقات الصعبة يعاني مشاكل سلوكية عند البلوغ وتتسم تصرفاته بالعدائية تجاه الآخرين.

وقال الباحثون في الجامعة بعد الاطلاع على سلوكيات 6 آلاف طفل في الثانية عشرة وما دون إن الصبي الذي لا تتسم علاقته بوالدته بالدفء والحب يميل مع الوقت إلى العنف وللمعاناة من المشاكل النفسية والصحية المختلفة.

وأضاف هؤلاء أن الصبي الذي يعيش في جو منزلي هادئ ويلقى الحب والرعاية بخاصة من الأم يصبح هادئ الطباع وأكثر ثقة بالنفس وأكثر تعاطفاً وتفهماً لمشاكل الناس الذين حوله.

وقال باسكو فيرون، وهو أستاذ مساعد في علم النفس في جامعة ردينغ الذي أعدّ الدراسة " إن الأطفال الذين يشعرون بالأمان في منازلهم يقدمون الدعم لغيرهم ويتوقعونه منهم أيضاً"، مضيفاً بأن ذلك يساعدهم على مواجهة ضغوطات الحياة اليومية ومشاكلها الكثيرة.

وخلص فيرون إلى "أن الأطفال الذين يخفقون في وضع استراتيجية للتعامل مع نتائج الانفصال عن العائلة هم أكثر عرضة من غيرهم للمعاناة من المشاكل السلوكية والعدوانية تجاه الآخرين".
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسال
طباعة
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر
اخبار اليمن


جميع حقوق النشر محفوظة 2022 لـ(شبكة أخبار الجنوب)