يمن موبايل تنظم حفل استقبال وتوديع مجلس إدارتها    شركة يمن موبايل توزع عائدات حملة دوائي السادسة للأطفال المرضى بسرطان الدم    برعاية السلطة المحلية البورد العربي يدشن برنامج اعداد المدرب المعتمد في دمت   يمن موبايل تختتم فعاليات اسبوع اليتيم العربي بيوم ترفيهي لطلاب دار الايتام    وزارة الاتصالات تعمم بتطبيق قانون صندوق مكافحة السرطان   بطولة النصر الشتوية بدمت تواصل نألقها والريادة يحصد نتيجة اليوم التاسع للبطوله   مقاضاة مسئولة سابقة بتهمة التخابر مع صنعاء    شركة يمن موبايل تدشن الخطة الإستراتيجية 2019-2023م   لاعب منتخب الطاولة جبران يحرز بطولة البحرين الدولية للناشئين والأشبال    تعيين الاستاذة/ أم كلثوم الشامي مديرا تنفيذيا للمدرسة الديمقراطية   
الجمعة, 19-فبراير-2010
شبكة أخبار الجنوب - حلوى الاطفال شبكة اخبار الجنوب -
واشنطن - يحب معظم الأطفال الحلويات ولكن الشغف بها قد يخفي شعوراً بالكآبة أو ميلاً للإدمان على الكحول مع ما قد يجلبه ذلك من المشاكل في المستقبل.

وقال باحثون في مركز مونيل الكيميائي في فلادلفيا لموقع "يوريكاليرت" إن حب الأطفال للحلويات تتفاوت درجاته تبعاً لعوامل عائلية أو بيولوجية.

وقالت جولي مينيلا، الاختصاصية في علم النفس من مركز مونيل والتي أعدت الدراسة "نعلم أن الطعم الحلو رائع لأنه يجعل كل الأطفال يشعرون بأنهم بحالة طيبة"، لافتة إلى أن " بعض ألأطفال قد ينجذبون بشكل كبير للحلويات بسبب العوامل الكيميائية الكامنة فيهم"، مشيرة إلى أن الطعم الحلو والكحول ينشطان المناطق ذاتها في الدماغ.

كما درس الفريق التأثير الذي تتركه الكآبة على الأطفال ودور الحلويات في التخفيف من هذه الشعور وجعلهم يبدون سعداء.

وطلب الباحثون في الدراسة التي نشرتها دورية " الإدمان" من 300 طفل تتراوح أعمارهم ما بين 5 و 12 سنة لدى نصفهم أشخاص في عائلاتهم مدمنين على الكحول تذوق خمسة سوائل مائية حلوة المذاق، ولكن في كل واحد منها نسبة معينة من السكر. ثم طلب منهم الرد على أسئلة من أجل معرفة ما إذا كانوا يعانون من عوارض كآبة ومن أمهاتهم ذكر معلومات عن استهلاك الكحول في المنزل.

وتبين أن حوالي نصفهم " 49%" عاشوا في كنف عائلات فيها مدمنون على الكحول وهؤلاء إما كانوا من الآباء أو الاشقاء أو الجدود أو العمات والأعمام ، كما توصل الباحثون إلى أن ربع هؤلاء الأطفال كانوا يعانوا من عوارض كآبة، وكانت حدة ذلك أكثر عند 37 ممن يعيشون في كنف عائلات أفرادها من المدمنين على الكحول أو يعانون أنفسهم من الكآبة.

وقالت مينيلا إن الدراسة لا تشير بالضرورة إلى وجود علاقة بين ميل الطفل للحلويات في سن مبكرة واحتمال أن يصبح مدمناً على الكحول في مرحلة لاحقة،موضحة "في هذه المرحلة لا نعرف ما إذا كان حب الحلويات يجعل الأطفال يحتسون الكحول في ما بعد".

وذكرت دراسات سابقة أن الحلويات قد تساعد على تخفيف أعراض الاكتئاب عند البالغين، و هي مكافأة للأطفال ليس فقط لأنها طيبة المذاق بل لأنها أيضا تعمل كمسكنات لتخفيف الألم.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسال
طباعة
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر
اخبار اليمن


جميع حقوق النشر محفوظة 2022 لـ(شبكة أخبار الجنوب)